» السفير الياباني: موقفنا غير محدد تجاه ضرب سوريا وننتظر قرار الكونغرس الأميركي  » مجلس إنقاذ الأنبار يطالب بعجلات رباعية الدفع لملاحقة القاعدة في الصحراء  » شرطة صلاح الدين: تفكيك مفخختين واعتقال 167 مطلوباً بتهم "إرهاب" خلال آب الماضي  » المباشرة بتنفيذ مشروعين بكلفة مليار و325 مليون دينار في ديالى  » نائب كردستاني: الحلول الجذرية للازمات والمشاكل بين الكتل مفقودة  » النائب الشذر: قضايا داخلية وخارجية انعكست سلباً على العملية السياسية  » نائب كردستاني: مجلس النواب يتعرض لحملة سياسية من قبل بعض الكتل لاغراض انتخابية  » شاويس يبحث مع كوليس الأوضاع في العراق والمنطقة  » محافظ السليمانية: العملية الإنتخابية مناسبة قومية علينا إنجاحها  » توزيع مئآت الصكوك على مكتب المادة 140 في شنكال  » الطيب: الاتفاقات الدولية لها مردودات ايجابية في طريق الانفتاح على المحيط الدولي  » الغرابي: الحكومة رفضت تضمين مقترح المحرومية ونسبة تزايد الاعداد السكانية في الديوانية  » القبض على 60 متهما بقضايا جنائية مختلفة خلال أب الماضي في ميسان  » عضو بحركة الوفاق: الشلاه كان من أزلام النظام السابق وعليه التزام الأدب  » إصابة جنديين بانفجار عبوة ناسفة شمالي بابل  » مفوضية الانتخابات تتوعد الكيانات المخالفة للشروط بسحب الثقة  » اعتقال خمسة مطلوبين بتهم جنائية في ديالى  » بدر النيابية : توجيه ضربة عسكرية الى سوريا سيخلق فرصة للجماعات الارهابية بتكثيف هجماتها في العراق  » الانبار .. تقديم طلب الى المحكمة الاتحادية لتغيير عدد من اعضاء مجلس المحافظة  » زيباري يؤكد في الإجتماع الوزاري العربي موقف العراق الداعم للحل السياسي في سوريا  » إطلاق سراح الشحماني والسهلاني و9 آخرين من منظمي تظاهرات الـ31/ آب بضمان شخصي  » استخبارات المثنى تعثر على كدس للاعتدة جنوب المحافظة  » ضبط 5 سيارات مسروقة في مناطق مختلفة في العاصمة  » ذي قار تحبط هجوما بطائرة على سجن الحوت غرب الناصرية  » بيئة ذي قار تحمل البلديات مسؤولية الأمراض التي يتعرض لها الساكنين قرب ساحات بيع المواد الانشائية  » وزارة الأعمار تقيل مدير طرق ذي قار ، والأخير يستغرب  » انتهاء العملية العسكرية في قضاء الطوز باعتقال 100 مطلوب ورفع حظر التجوال  » أمانة بغداد تفوز بتنظيم مؤتمر المدن الإسلامية الثاني عام 2015  » محافظ ديالى: الوزارات الاستثمارية تمنحنا 1% من حقوقنا المالية  » تفجير أربعة أبراج للاتصالات بعبوات ناسفة وسط تكريت  » شبر: دول عربية تدفع الاموال لشركات اجنبية لكي تتلكأ في اعمالها بالعراق  » نائب كردي: نحتاج مصالحة وطنية وعلى الحكومة تلبية مطالب المتظاهرين الدستورية  » وحدة الجميلي: قرع طبول الحرب على سوريا ستفتح ثغرات للإرهابيين  » عبد الحسين عبطان: الازمة السياسية بدأت تزداد مع قرب موعد الانتخابات  » النائب التميمي يدعو الى تضافر الجهود لانجاح فعاليات خليجي {22}  » خبير انتخابي: الطريق بات مهيئا لاجراء انتخابات كركوك  » النزاهة بعد ضبط مرتش: اداء دائرة مرور الكاظمية يفضي باضطرار تقديم الرشا للموظفين  » عشائر الاعظمية: نؤيد اجراءات ملاحقة المسلحين وما ينقل عنا خلاف ذلك محض افتراء  » البيئة: قانون هيئة الرقابة النووية والاشعاعية في مراحله الاخيرة ونتوقع تشريعه هذا العام  » القنصل التركي في البصرة يعلن ترقيته إلى سفير في بغداد  » مقتل مدير مركز صحي بهجوم مسلح وسط الموصل  » بان كي مون يطالب الحكومة العراقية بفتح تحقيق فوري بحادثة معسكر أشرف  » مقتل مدني بانفجار عبوة ناسفة شرقي الموصل  » تخرج الدورة الأولى لمدربي تشغيل المناطيد باشراف قيادة عمليات بغداد  » العراق يحذر من تداعيات إقليمية لضرب سوريا  » التجارة :وفرنا خزيناً استراتيجياً من الحنطة يكفي لعشرة أشهر مقبلة  » وهب: غياب العقيدة العسكرية سبب ضعف القوات وهناك قادة يشكلون خطرا اكثر من الارهاب  » البزوني يدعو القوات الامنية الى اليقظة والحذر في معركتها ضد الارهاب  » مجلس ذي قار يصوت اليوم على نظامه الداخلي وتشكيل اللجان  » الهاشمي يهمس للمالكي: أسقط التهم مقابل ولاية ثالثة  » إرادة تركية وراء تعيين ملادينوف رئيسا ليونامي في العراق  » تأكيداً لمعلومات.. الاستخبارات: هناك مخطط لقصف مراقد النجف وكربلاء بطائرات مسيرة  » «باجات حكومية» تنقذ السيارات المخالفة من الملاحقة وتسجيل «المنفيست» يبدأ بالروتين وينتهي بالابتزاز  » إجراءات أمنية «تخنق» بغداد.. ومسلحون على درجات نارية يقتلون 16 شخصا في الإسكان والمنصور  » طلبة المدارس الابتداية يتقاتلون بالسلاح الأبيض وصور «رجال الدين» على الكتب تفجر الخلافات  » العراق يسجل أعلى معدل لصادراته النفطية في أغسطس  » المالكي: امتيازات البرلمان العراقي تجهد الميزانية  » بغداد تطرح مناقصة لشراء زيت دوار الشمس  » مقتل شرطي وإصابة خمسة آخرين بحادثين منفصلين في الانبار  » إصابة جنديين بهجوم مسلح شمال غربي كركوك  » اعتقال مطلوب بتهمة "الإرهاب" شمالي بابل  » نجاة قائد صحوة الزاب من محاولة اغتيال بتفجير أسفر عن إصابة مدني في كركوك  » العراقيون يتصدرون قائمة المستثمرين في الشركات  » زيادة صادرات النفط العراقية  » العراق: أكثر من 800 قتيل الشهر الماضي  » شجب الانسحابات غير المبررة لبعض اندية النخبة وحثّ الجميع ليتحمل مسؤوليته للحفاظ  » الكردستاني: من حق المواطن ان يطلع على ما يحدث في العملية السياسية الجارية بالبلا  » محافظ البصرة يدعو الشركات العالمية الرصينة للمساهمة في أعمار المحافظة  » قيادة عمليات بغداد تغلق منافذ العاصمة.. والداخلية تعلن عن خطة أمنية جديدة  » الرئاسة المصرية تعلن أسماء لجنة الـ50 لتعديل الدستور المعطل  » بغداديون: الإجراءات الأمنية عقاب جماعي  » إدخال منظومات حديثة لفحص المصابين بالايدز في الرصافة  » البصرة تنسق مع القوة البحرية لدعم حماية الموانئ  » تزايد أعداد الطلبة العراقيين المقبولين في جامعات ألمانيا  » العراق.. متظاهرو "ذي قار" يقاضون رجال أمن ومحافظها يتعهد بالتحقيق في التجاوزات  » المالكي يأمر بالتحقيق في مقتل العشرات من "مجاهدي خلق" بمعسكر "أشرف  » مصر.. ترحيل 3 صحافيين أجانب يعملون بـ"الجزيرة" إلى لندن  » كربلاء تعزي بذكرى استشهاد الامام جعفر بن محمد الصادق  » توزيع صكوك التعويض البالغة (500) مليون دينار على (275) من ضحايا الإرهاب في محافظة بابل  » الاردن تعلن عن الافراج عن 7 سجناء أردنيين من العراق خلال أيام  » علاوي يطالب بوقف حملات الاعتقال ضد المتظاهرين  » قوات عراقية تقتحم مخيم “أشرف” وسقوط 19 قتيلاً  » المعارضة التونسية تمنح مهلة جديدة لحل الحكومة خلال 15 يوماً  » متحدون: طالبنا الخزاعي بتحقيق التوازن الوطني في مؤسسات الدولة ونجاح مبادرته بيد المالكي  » عمليات بغداد تدشن أول منطاد هوائي للمراقبة.. وتقول إنه سيلغي نقاط التفتيش  » اعتقال نائب سابق بتهمة حماية المتظاهرين.. وبعض محتجي31 آب لايزالون في السجن  » سقوط جرحى بتفجير انتحاري استهدف نقطة تفتيش شرقي الرمادي  » مصدر أمني: 433 قتيلاً و587 جريحاً و496 معتقلاً حصيلة العنف لشهر آب  » مجلس نينوى يرفض الصحوات ويعتبر تشكيلها "ضررا كبيرا للواقع الأمني"  » إصابة جندي بتفجير استهدف دوية للجيش جنوب غربي كركوك  



جريدة الصباح - 22/04/2013م - 11:10 ص | عدد القراء: 365




22/4/2013 12:00 صباحا 

أكدت أنها بصدد تصنيف الشكاوى بين خضراء وحمراء
بغداد ـ  عمر عبد اللطيف ـ حيدر العذاري   
تعلن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات النتائج الاولية لانتخابات مجالس المحافظات اليوم الاثنين،مؤكدة تسلمها شكاوى من جميع مكاتب المفوضية في المحافظات التي جرت فيها الانتخابات.
وكانت بغداد واحدى عشرة محافظة اخرى، عدا الانبار ونينوى، شهدت يوم امس الاول، اجراء انتخابات مجالس المحافظات، في خطوة لاقت ترحيباً اممياً ودولياً، وصفوها “بابرز ثمار الديمقراطية”. 
عضو مجلس المفوضين في المفوضية محسن جباري الموسوي قال في حديث لـ” الصباح” ان “المفوضية تسلمت شكاوى من جميع مكاتبها في المحافظات وهي بصدد تصنيفها الى خضراء بحيث لا تؤثر في نتيجة الانتخابات، أو حمراء يمكن ان تؤدي الى الغاء نتائج الاقتراع في محطة او مراكز معينة”، مؤكدا ان “القيام بعملية التصنيف يحتاج الى تحقيق قبل ان يبت بها مجلس المفوضين”.
ولم يحدد الموسوي كم تسلمت المفوضية من شكاوى من مكاتب المحافظات نظراً لان قانون الشكاوى الذي صادق عليه مجلس المفوضين يتيح للكيان السياسي تقديم الشكاوى حتى بعد انتهاء العملية الانتخاببية بحسب قوله.
واكد الموسوي ان” اعلان النتائج الاولية على مستوى الكيانات سيتم اليوم الاثنين”، اي بعد اربعة ايام من اجراء التصويت العام في بغداد واحدى عشرة محافظة، لافتا الى ان بقية النتائج “ سيتم الاعلان عنها في غضون الايام العشرة المقبلة على مستوى الكيان ومرشحيه”، مشيراً الى ان “المفوضية بعد اكتمال ادخال النتائج في مركز ادخال البيانات سوف تقوم بارسالها الى الاقسام المختصة بعملية الادخال الالكتروني لتبويبها”.
ورغم حجم الاقبال المتوسط الذي لم يتجاوز الـ 50 بالمئة وفقا لاحصائيات المفوضية العليا للانتخابات، الا ان العديد من المنظمات الدولية والهيئات الدبلوماسية اشادت بالتجربة التي اعتبرتها” خطوة باتجاه ترسيخ الديمقراطية”.   
بدوره افاد معاون مدير مركز العد والفرز في الكرخ عبد الوهاب سالم بتسلم المحطات الخاصة بالتصويت الغيابي البالغة 43 محطة، فضلا عن محطات التصويت الخاصة بالسجناء الذين تقل مدة محكومياتهم عن خمس سنوات ونزلاء المستشفيات البالغة 23 محطة.
وأضاف في حديث لـ” الصباح”  انه تم خلال اليوم “أمس” المباشرة بعملية “التسوية ومطابقة للمحطات التي تم تسلمها”، مشيراً الى  أن محطات الاقتراع الخاص والتي تتم عن طريق الاقتراع المشروط “تدخل الى مرحلة التحقق عن طريق مطابقة المعلومات الموجودة على الظرف المشروط في قاعدة البيانات الموجودة لدى المفوضية”، منبهاً الى انه في حالة “مطابقة المعلومات فسيتم احتساب الصوت للناخب اما في حالة عدم وجود بيانات فسوف يلغى هذا الصوت ثم يتم تهيأتها في منطقة الرزم”.
الى ذلك اعلن مكتب المفوضية في الرصافة يوم امس البدء بعمليات العد والفرز لناخبي الاقتراع الخاص، بعد الانتهاء من اجراءات التسوية والمطابقة والتحقق.
وقال مدير اعلام مكتب انتخابات الرصافة حسين الطائي لـ”المركز الخبري لشبكة الاعلام العراقي” ان المفوضية باشرت منذ امس الاول باجراءات التسوية والمطابقة والتحقق ضمن الاقتراع الخاص “التصويت المشروط” الذي شمل 39 محطة انتخابية ضمن قاطع الرصافة في يوم الاقتراع العام، توزع بواقع 27 محطة انتخابية للمرضى والراقدين في المستشفيات ومرافقيهم، و3 محطات للمهجرين و8 محطات للنزلاء في السجون فضلا عن محطة واحدة للاعلاميين.
من جانبها أوصت منظمتا تموز للتنمية الاجتماعية وشمس لمراقبة الانتخابات بضرورة الإسراع في تنفيذ إحصاء عام يثبت تعداد الناخبين ومناطق سكناهم، بقصد تحقيق ضمان أفضل وتقسيم مناسب لتوزيع الناخبين.
وأوصت المنظمتان في تقرير اولي لعملية مراقبة انتخابات مجالس المحافظات غير المنتظمة باقليم وحصلت “الصباح” على نسخة منه بضرورة تعجيل إصدار قانون الأحزاب الذي ينظم مصادر تمويلها، وضمان كفاءة أعلى لجميع ملاكات مفوضية الانتخابات، سواء من حيث مستوى الإدارة، أو الحيادية، أو الجرأة.
ونبه التقرير الى ضرورة احتساب سعة قاعات ومقتربات المراكز الانتخابية ومحطاتها وتحديد أماكن أكثر صلاحية، ومنسجمة مع المعايير الملائمة بشكل يحول دون عرقلة أو إرباك العملية الانتخابية، والعمل على المزيد من الشفافية واعلان السجلين الخاص والعام للتأكد منها واعطاء جميع الكيانات المسجلة والمراقبين نسخة من استمارة نتائج المحطات ليوم الاقتراع العام والخاص، والعمل على تعجيل الإعلان عن نتائج الاقتراع في أقصر فترة زمنية بعد غلق صناديق التصويت.
وشكا عدد من منسقي المراكز من عدم وجود اسماء الناخبين في السجل، منتقدين في الوقت نفسه بعض التصرفات غير المسؤولة من قبل مراقبي الكيانات السياسية.
وقال منسق مركز الزهراوي الانتخابي صبيح حسين محمد “ان هناك ضعفاً في الاقبال على مراكز الاقتراع”،عازيا ذلك الى “عدم وجود اسماء الكثير من الناخبين في السجل او وجود فرد او اثنين من العائلة دون ذكر لباقي الافراد”، ملقياً باللائمة على المواطنين الذين لم يراجعوا مراكز تحديث سجل الناخبين خلال المدة التي منحت لهم والتي قدرت بحدود شهر.وشكا مئات المواطنين من الامر نفسه وهو عدم وجود اسمائهم في سجل الناخبين على الرغم من انهم كانوا قد صوتوا في نفس المراكز في الانتخابات النيابية العام 2010، في وقت ابدى البعض من المواطنين امتعاضهم من بعد المراكز الانتخابية عن منازلهم ما اضطرهم الى الانتظار لغاية رفع حظر التجوال عن المركبات للتصويت في تلك المراكز.أما منسق مركز ابن الارقم الانتخابي طه حسين راضي فقد انتقد عدم اهلية بعض مراقبي الكيانات السياسية لمراقبة العملية الانتخابية وتصرفات بعضهم غير المسؤولة، ما حدا بـ “الصباح” الى اجراء استطلاع مع البعض منهم، اذ تبين ان عددا ليس قليلاً منهم لا يفقه استخدام استمارات فتح واغلاق صناديق الاقتراع حيث يقوم باستخدام استمارات الاغلاق لعمليات الفتح وبالعكس، وفي حين تم رصد تخلف عدد من مراقبي الكيانات السياسية الذين لا يفقهون ما هو النظام الانتخابي ،علمت ان العديد لم يتلقوا التدريب الكافي على العملية الانتخابية ولم تتعد ساعات تدريبات البعض منهم عن ساعة واحدة وبعضهم ساعتين، فضلا عن ان البعض من هؤلاء لم يتدرب اصلاً.